الشروط والأحكام

سياسة المحافظة على الخصوصية والأحكام والشروط الخاصة باستخدام الموقع الرسمي/المواقع الرسمية التابعة لهيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة على الانترنت.

إشعار هام للمستخدمين

يرجى العلم بأنّ استخدام هذا الموقع يخضع للأحكام والشروط المبيّنة أدناه. ولذلك نرجو من المستخدمين قراءة هذه الأحكام والشروط الإلزامية بعناية قبل استخدام هذا الموقع. (يوافق كافة مستخدمي هذا الموقع على خضوع الدخول إلى الموقع واستخدامه للأحكام والشروط التالية والقوانين الأخرى الواجبة التطبيق. إذا لم تكن موافقاً على هذه الأحكام والشروط، يرُجى منك عدم استخدام الموقع).

١- حقوق النشر

إنّ محتويات الموقع بأكملها، والتي تشمل على سبيل المثال لا الحصر النصوص، والرسوم البيانية، والرموز، ملك لهيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة بما في ذلك كافة حقوق النشر ذات الصلة بها وذلك كعمل جماعي وفق مبدأ "جميع الحقوق محفوظة". ويسمح بنسخ أجزاء من هذا الموقع بالوسائل الإلكترونية وطباعة نسخة ورقية منها، لغرض وحيد وهو إنجاز المعاملات المطلوبة مع هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة. ومع مراعاة أية قيود أو محددات مذكورة بوضوح فيما له علاقة بالمادة المطلوبة، يمكنك عرض أو تنزيل أو طباعة أجزاء من المواد من أماكن مختلفة في الموقع، فقط لإنجاز الغرض المقصود ذي الصلة والمرتبط بعلاقتك الرسمية مع هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة. ويُحظر نهائياً أي استخدام آخر يتضمن، على سبيل المثال لا الحصر، إعادة إنتاج محتويات الموقع أو توزيعها أو عرضها أو بثها، إلا بعد الحصول على تفويض كتابي محدد بذلك من قبل هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة. ولا يحق لك إجراء أي تغيير أو حذف أية معلومات/محتويات من المواد التي يتم تنزيلها من الموقع، والتي تُعتبر ملكية خاصة.

٢- العلامات التجارية

إنّ جميع العلامات/الشعارات وعلامات الخدمة والأسماء الرسمية التي تستخدمها هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة في هذا الموقع هي ملكية خاصة لهيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة فقط.

٣- إخلاء المسؤولية من الضمانات

إنّ الموقع والمواد الموجودة عليه معروضة "كما هي" بغير ضمانات من أي نوع سواء كانت صريحة أم ضمنيةً. وتخلي هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة مسؤوليتها عن جميع الضمانات، وإلى أقصى الحدود المسموح بها وفقا للقانون الواجب التطبيق، سواء كانت ضمانات صريحة أم ضمنية، بما في ذلك –على سبيل المثال لا الحصر - أية ضمانات ضمنية لغرض محدد وعدم التعدي. وعلاوة على ذلك تعلن هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة أنها لا تدّعي أو تضمن عدم انقطاع الخدمات الموجودة في الموقع أو خلوها من الأخطاء، أو تصحيح العيوب، أو خلو الموقع أو الخادم الذي يتيح توفر الموقع من الفيروسات أو العناصر الأخرى الضارة. ولا تقدم هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة أية ضمانات أو ادعاءات بشأن استخدام المواد في هذا الموقع من حيث صحتها، ودقتها، وملاءمتها، وفائدتها، وتوقيتها في الوقت المناسب، وإمكانية الاعتماد عليها، أو غير ذلك.

٤- حدود المسؤولية

لا تتحمل هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة مسؤولية الأضرار المباشرة، وغير المباشرة، والعارضة، والجزائية، والتبعية التي تحدث نتيجة لاستخدامك منتجاتنا المتوفرة عبر الموقع الإلكتروني، سواء كانت تقوم على ضمان، أو عقد، أو غيرها، وسواء تم إخطار المستخدم بإمكانية حدوث مثل هذه الأضرار أم لا. إن حدود المسؤولية السابقة تطبق إلى أقصى الحدود المسموح بها وفقاً للقانون.

٥- الأخطاء في المعلومات

في حال أخطأت هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة في ذكر أية خدمات أو قدمت أية معلومات أخرى غير صحيحة، فإنها تحتفظ بحقها في رفض أو إلغاء الاستمرار في إيراد الخدمة (الخدمات) ورد المبلغ الواجب التطبيق حسب التقديرات المعقولة لهيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة.

٦- مدة صلاحية الشروط وإلغاؤها

تسري عليك هذه الأحكام والشروط عند دخولك إلى الموقع و/أو إكمال عملية التسجيل، أو إجراء أية معاملة مع هيئة أبو ظبي للسياحة. ويجوز لهيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة إلغاء هذه الأحكام والشروط، أو أي جزء منها، في أي وقت وفقاً لتقديرها المطلق بغير إخطار مسبق، ولأي سبب كان. وتبقى الأحكام المتعلقة بحقوق النشر، والعلامات التجارية، وإخلاء المسؤولية، وحدود المسؤولية، والتعويضات، والبنود المتنوعة سارية المفعول بعد أي إلغاء.

۷- الإشعار المسبق

يجوز لهيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة إرسال إشعار مسبق إليك بواسطة البريد الإلكتروني، أو بواسطة إشعار عام على الموقع، أو بأية وسيلة أخرى يعتمد عليها على العنوان الذي زودت هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة به.

٨- استخدام الموقع

يحظّر قطعياً ممارسة أية مضايقات من أي نوع وبأي شكل من خلال الموقع، بما في ذلك الإرسال عبر البريد الإلكتروني، أو الدردشة، أو باستخدام لغة بذيئة أو مسيئة. كما يحظّر انتحال شخصيات الآخرين، بمن فيهم موظفي هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة و/أو أي موظفين آخرين، أو ممثلين آخرين بالإضافة إلى الأعضاء الآخرين المسجلين في الموقع أو زوار الموقع. ولا يحق لك تنزيل، أو توزيع، أو القيام بصورة أخرى بتشويه صورة/سمعة هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة بواسطة النشر عبر الموقع أو بوسيلة أخرى، أية محتويات تتضمن تشهيراً، أو تطاولاً، أو بذاءة، أو تهديداً، أو انتهاكاً للخصوصية أو لحقوق الإعلان، أو إساءة، أو تصرفات غير قانونية، أو أي من الأشياء المرفوضة الأخرى، التي يمكن أن تشكل أو تشجع على ارتكاب مخالفة جنائية، أو انتهاك حقوق أي طرف، أو يمكن أن يترتب عليها مسؤولية أو انتهاك لأي قانون. ولا يحق لك تحميل أي محتوى تجاري على الموقع أو استخدام الموقع لدعوة الآخرين للانضمام إلى أية خدمة إلكترونية تجارية/غير تجارية أخرى أو أية مؤسسة أخرى أو أن يصبحوا أعضاء فيها.

٩- إخلاء المسؤولية عن المشاركات

لا تتحمل هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة أية مسؤولية عن مراجعة جميع الاتصالات والمواد التي تُبث إلى المستخدمين، أو التي يتم إنشاؤها بواسطة مستخدمي الموقع. كما أنها ليست مسئولة بأية صورة عن محتوى هذه الاتصالات والمواد. ويقر مستخدم الموقع أن هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة تتصرف كموصّل سلبي لدى إتاحة الإمكانية له لمشاهدة وتوزيع المحتويات التي ينشئها المستخدمون على الموقع وأنها لا تتحمل أي التزام أو مسؤولية تتعلق بأية محتويات أو أنشطة على الموقع. وفي جميع الأحوال، تحتفظ هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة بحقها في حجب أو حذف أية اتصالات أو مواد تعتبرها الهيئة (أ) مسيئة، أو مشوهة للسمعة، أو بذيئة، (ب) إحتيالية أو خادعة، أو مضللة (ج) أو تنتهك حقوق النشر أو العلامات التجارية أو حقوق الملكية الفكرية الأخرى لطرف آخر، (د) أو مهينة، أو غير مرتبطة بالأنشطة/الخدمات ذات الصلة لهيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة، أو المخالفات الأخرى التي تُعتبر غير مقبولة لهيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة وفقا لتقديرها المطلق.

١٠- التعويضات

أنت توافق على دفع تعويضات كاملة إلى مسؤولي هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة، ومديريها، وموظفيها، ووكلائها، والحاصلين على ترخيص منها، والمتعاقدين معها، ومزودي/مقدمي خدماتها (الذين يُطلق عليهم مجتمعين "مزودي الخدمة") والدفاع عنهم وحمايتهم من/وضد جميع الخسائر، والنفقات، والأضرار، والتكاليف، بما في ذلك أتعاب المحامين المعقولة، الناجمة عن أي انتهاك لهذه الأحكام والشروط، أو أية أنشطة تتعلق بحسابك على الموقع (والتي تشمل التصرف المهمل أو المسيء) من جانبك أو من جانب أي شخص يدخل إلى الموقع مستخدماً حسابك على الإنترنت.

١١- الروابط مع طرف ثالث

كجزء من جهودنا المتواصلة لتقديم قيمة إضافية إلى زوار الموقع، يجوز لهيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة استخدام روابط لمواقع تشغّلها أطراف ثالثة. ولكن على الرغم من أي ارتباط بين هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة وطرف ثالث أو أطراف ثالثة، لا تملك الهيئة أية سيطرة على هذه الروابط حيث أنّ لكل منها خصوصية وأساليب خاصة بها لجمع البيانات مستقلة عن هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة. هذه المواقع التي توجد روابط لها ضمن موقع الهيئة موجودة لخدمتك فقط، وبالتالي فإنك تتحمل المخاطر والمسؤوليات المترتبة على الدخول إليها. وعلى الرغم من ذلك، تسعى هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة لحماية سلامة موقعها على الانترنت والروابط المعروضة عليه وتطلب لذلك الحصول على أي آراء ليس فقط حول موقعها، بل حول المواقع التي تستخدم روابطها أيضاً (بما في ذلك إطلاعها حول ما إذا كان رابط معين معطلاً).

١٢- القانون المنظم وحل النزاعات

يخضع استخدامك لهذا الموقع من جميع الوجوه للقوانين المنظمة في إمارة أبو ظبي، بدولة الإمارات العربية المتحدة، وبغير إعتبار لإختيار نصوص القوانين .. يوافق المستخدم على أن يكون الاختصاص بأية اجراءات قانونية تنشأ بشكل مباشر أو غير مباشر عن استخدام هذا الموقع أو ترتبط به ومحل ممارسة هذا الاختصاص هو المحاكم القضائية في إمارة أبو ظبي، بدولة الإمارات العربية المتحدة. ولن يفسر عدم إصرار هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة على التقيد الصارم بأي من هذه الأحكام والشروط على أنه تنازل عن أية أحكام أو حقوق ولن يتم تعدي أي من هذه الأحكام والشروط بفعل سير المعاملات بين الأطراف المعنية أو الممارسات التجارية/الرسمية ويحق لهيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة تحويل/تفويض حقوقها وواجباتها الواردة في ظل هذه الاتفاقية لأي طرف وفي أي وقت بغير إخطارك بذلك.

Mobile View None For an optimal experience please
rotate your device to portrait mode